المرصد الكردي

10.01.2018

صرح القيادي في حركة التغير / كوران/ “آسو محمود ” ، أن ثلاثة أحزاب كردية في اقليم جنوب كردستان ، طرحت أنفسها بديلاً للسلطة الحالية في الاقليم .
و ذكر المكتب الإعلامي لحركة التغير في بيان ، يوم الثلاثاء ، تلقته شبكة المرصد الكردي ،ان وفداً من حركة التغير يرأسه المنسق العام عمر السيد علي ، زار المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكردستاني في مدينة السليمانية ، مبيناً انه “عقداجتماعا مع كاوا محمد، سكرتير الحزب ، وبعض من قيادته ” .

و اشار البيان الى انه ” عقب الاجتماع ، صرح آسو محمود ، انهم خلال الاجتماع بحثوا تشكيل ائتلاف جديد بين الاطراف السياسية في كردستان “

و اضاف ان ” باب الانضمام لجبهة التغير و الجماعة الاسلامية و التحالف من اجل الديمقراطية و العدالة ، مفتوح امام جميع الاطراف الاخرى للانضمام الى هذه الجبهة “

كما اكد قائلاً ” و قد طرحنا انفسنا مع الجماعة و التحالف كبديل للسلطة الحالية “

و من جانبه قال كاوا محمد سكرتير الحزب الشيوعي الكردستاني ان ” حزبه لن يرفض مبدأ التحالف مع أي طرف ” .

يذكر ان اقليم كردستان يمر بازمة سياسية منذ نكسة كركوك الذي سيطر فيه الحشد و الشعبي و الجيش العراقي على المدينة و المناطق المتنازعة عليه . 

الإعلان