المرصد الكردي
23.02.2018

السؤال: وفيما يتعلق بالشمال في منطقة عفرين، في تعليقاتك حول أوكرانيا، قلت إنّ شاباً في العشرين من عمره قد قتل. ثمة حالة… ثمة فيديو يبيّن قوات الجيش الحر تقوم بقتل مزارع مدني على ما يبدو. سرقت جراره. أتساءل عما إذا كان لديك أي تعليق على ذلك. هؤلاء شركاؤكم هناك. إذن… هل لديك أي تعليق على ذلك؟ وأيضاً، هل لديك أي تعليق على الوضع الأوسع نطاقاً مع الأتراك؟
السيدة نويرت: للإجابة على سؤالك الأول بشأن الفيديو، لم أر هذا الفيديو، لذلك لست على علم به. لست على علم بهذا الوضع الذي تصفه، لذا لا يمكنني التعليق عليه.
على العموم، كما تعلمون جميعاً، نحن لا نعمل في عفرين. ليس لدينا قوات أمريكية على الأرض هناك، لذلك ليس لدينا الكثير من الاطلاع على ما يجري في عفرين. ما زلنا نجري محادثات مع الحكومة التركية. وقد عقد الوزير اجتماعات بناءة مع نظيره وكذلك مع رئيس تركيا الأسبوع الماضي وتحدثنا فيها عن كيفية اتفاقنا على أننا بحاجة إلى العودة إلى التركيز على داعش. ما يجري في عفرين يبعد التركيز عن معركة داعش. هذا إلهاء، على حد وصف الوزير ماتيس لذلك. من المؤكد أنه ليس من المفيد تحويل انتباه الناس عن داعش. لقد تحدثنا عن ذلك عدة مرات من قبل.
بعض القوى التي نعمل معها في الشرق… من باب التذكير، نحن متواجدون هناك لمحاربة داعش. هذا هو بالضبط سبب تواجدنا في سوريا… بدأنا نرى بعض القوى التي نعمل معها في الشرق تتجه نحو عفرين. لديهم علاقات أسرية وروابط عائلية هناك، وربما هذا جزء من السبب. أكرر أنّ ذلك إلهاء، لأننا لم نعد نستطيع محاربة داعش أكثر بالطريقة التي نرغب فيها مع هذا النوع من الإلهاء. إذن من حيث الجهة التي تعمل هناك يا مات، لا أستطيع الحصول على أي من تلك التفاصيل. ولكن ما أستطيع قوله هو أنه كلما زاد عدد الجهات المشاركة في هذه المنطقة، ازداد تعقيد هذا الوضع برمته، وابتعدنا أكثر عن القدرة على حل هذه الأزمة وحل الوضع هناك.
السؤال: حسناً. السؤال الأخير. عندما كان الوزير في أنقرة، أعلن… أعلن هو ووزير الخارجية التركي عن إنشاء فريق العمل…
السيدة نويرت: نعم.
السؤال: … من المفترض أن يجتمع قبل منتصف شهر آذار/مارس، وهذا التاريخ يقترب بسرعة كما تعلمون. شباط/فبراير شهر قصير. أتساءل… مضى أسبوع تقريباً منذ صدور هذا الإعلان. هل أنتم على علم… هل تقدم ذلك على الإطلاق نحو جدولة اجتماع فعلي لفريق العمل يركز على منبج؟
السيدة نويرت: حسناً، لدينا أشخاص… لدينا زملاء على اتصال مع الحكومة التركية كل يوم، ليس فقط على الأرض في تركيا، ولكن أيضاً هنا في وزارة الخارجية. يعملون على إعداد بعض الأوقات والتواريخ والمواقع…
السؤال: ولكن ذلك لم يحدث…

السيدة نويرت: … لتلك الاجتماعات. ليس لدي أي شيء رسمي لأعلن عنه في هذه المرحلة. ولكن يمكنني أن أقول لكم إننا على اتصال معهم لإجراء محادثات حول متى ستعقد تلك الاجتماعات بالضبط والموضوعات التي ستبحث. ستكون هذه آلية، وسيتم تحديد جميع تفاصيل ما وافق عليه الوزير مع نظرائه.