المرصد الكردي –
فريق المتابعة –
30.04.2018-

نداء ومناشدة من اجل عفرين المُغتَصِبة والجريحة

 الى السادة والاخوة في كلٍ من قيادة :
-حركة المجتمع الديمقراطي في سوريا (تف دم)
– المجلس الوطني الكوردي في سوريا
– التحالف الوطني الكوردي في سوريا
– حزب الديمقراطي التقدمي الكوردي في سوريا
لايخفى على احد منكم بان عفرين كمنطقة كوردية في الشمال السوري قد تم احتلالها من قبل الدولة التركية ومرتزقتها من  الفصائل والمجاميع المسلحة التي تتبع للائتلاف السوري وذلك بتاريخ  18/3/2018 على إثر غزو وعدوانٍ غاشم
والذي عرف في حينها بيوم الجراد نتيجة  مارافق ذاك اليوم الاسود من عمليات نهب و سرقة منظمة  وممنهجة واعتداء على الرموز والمقدسات الكوردية من قبل تلك المجاميع الارهابية
ومنذ ذاك التاريخ والى يومنا هذا تسعى دولة الاحتلال تركيا ومرتزقتها  لتعريب وتغيير ديموغرافية المنطقة من خلال منع وعرقلة عودة اهالي عفرين المهجرين الى ديارهم   وسوء معاملة المدنيين المتبقين في القرى والضغط عليهم من خلال عمليات الاعتقال العشوائية والكيدية والاختطاف والتعذيب والتنكيل بهم والقتل  بغية الابتزاز المادي  وتخويفهم و تهجيرهم من قراهم  من جهة
 واستقدام الالاف من عائلات العناصر المسلحة من الغوطة ودوما وبقية مدن ريف دمشق واسكانهم في بيوت ومنازل المواطنين الكورد من جهة اخرى
  الامر الذي يهدد بتغيير التركيبة السكانية لمنطقة عفرين والقضاء على الوجود التاريخي للكورد فيها والذي يشكل احد اشكال الجرائم المرتكبة ضد الانسانية
لذلك وانطلاقاً من واجبكم القومي والمسؤولية التاريخية الملقاة على عاتقكم امام الله والشعب تجاه مايحدث في عفرين   وانسجاماً مع مواقفكم السياسية المتقاربة والمتطابقة من قضية عفرين وخاصة بعد بلاغ المجلس الوطني الاخير

 نناشدكم ونشد على اياديكم باللقاء والاجتماع الفوري ودون فرض لشروط مسبقة من اية جهة كانت وذلك للاتفاق على نقطة واحدة فقط  كلكم متفقين عليها مسبقاً مع الاحتفاظ بنقاط خلافاتكم الاخرى لاجل ووقتٍ اخر
 ان كنتم صادقون في مواقفكم وان كانت عفرين وهويتها الكوردية تهمكم وتعّز عليكم !!!!
وهو صياغة مذكرة مشتركة وتوجيهها باسمكم جميعاً للسيد الامين العام للامم المتحدة و وزراء خارجية الدول دائمة العضوية في مجلس الامن
ومفوض الامم المتحدة السامي لحقوق الانسان بخصوص عمليات التعريب والتغيير الديمغرافي التي تجري على قدمٍ وساق في عفرين من قبل دولة الاحتلال ومرتزقتها
– ومطالبة تلك الجهات  للقيام بواجباتها ومسؤولياتها للضغط على دولة الاحتلال بغية الالتزام بواجباتها القانونية المفروضة عليها كدولة احتلال وفقا للقانون الدولي
خاصة لائحة لاهاي لعام 1907 (المواد من 42-56)
واتفاقية جينيف الرابعة (المواد27-34 ومن 47-78)
من قبيل ( الحفاظ على السلم الاهلي في المنطقة والحفاظ على هويتها العرقية والدينية وحظر عمليات النقل الجماعية او الفردية للسكان من الارض المحتلة او داخلها وكذلك حظر مصادرة الممتلكات الخاصة والعامة والاستيلاء عليها )
 – والمطالبة بانهاء الاحتلال التركي لعفرين والعودة مع مرتزقتها للحدود الدولية المتعارف عليها وتسليم المدينة الى ادارة مدنية من اهل عفرين
لعلّ وعسى ان يصبح هكذا نداء مشترك ومرتقب بارقة امل لحوارات وتفاهمات اخرى وان يكون بمثابة تكفيرٍ منكم عن  جزء بسيط من ذنوبكم وتقاعسكم عن القيام بواجبكم تجاه عفرين واهلها
الهيئة القانونية الكوردية
Desteya Yasayî yaKurd
DYK
30/4/2018